الرئيسية / مجتمع / قصة صداقة غريبة بين شابين نجحا في “الحرقة” عبر سفينة من ميناء رادس

قصة صداقة غريبة بين شابين نجحا في “الحرقة” عبر سفينة من ميناء رادس

احتفظ يوم امس وفق مصدر الصريح، المركز البحري للحرس الوطني برادس بشابين عمرهما 23 و28 سنة قاطنين ولايتي القصرين وجندوبة وباشرت قضية عدلية في شانهما من اجل “إجتياز الحدود البحرية خلسة” علما ان المعنيين تم ضبطهما من طرف الشرطة الفرنسية بميناء مرسيليا بعد تسللهما داخل باخرة تجارية أجنبية غادرت تونس بإتجاه البلد المذكور،وحسب التحريات فان المعنيين تجمعهما صداقة متينة نشات بينهما منذ سنوات وحب كبير وكانا لا يفترقان وقررا الحرقة معا دون رجعة قبل ان يتم التفطن الى احدهما لكن الثاني قرر تسليم نفسه بعد سقوط صديقه.

المصدر : الصريح أونلاين